هدى حداد أخت فيروز ديانتها عمرها معلومات عنها كثيرة وصور

هدى حداد، مغنية وممثلة لبنانية، وهي الأخت الصغرى للفنانة فيروز، ديانتها، هل هي مسلمة أم مسيحية، تاريخ الميلاد، محل الميلاد، برجها الفلكي، عمرها، سنوات النشاط، بداية مشوارها الفني، زوجها، ألبوم صورها، معلومات كاملة عنها وعن حياتها الشخصية سنقدمها لكم خلال هذا المقال.

معلومات عن هدى حداد

  • الاسم باللغة العربية: هدى وديع حداد.
  • الاسم باللغة الإنجليزية:  Hoda Haddad
  • تاريخ الميلاد: 15 أغسطس 1944.
  • محل الميلاد:  زقاق البلاط، بيروت، لبنان.
  • برجها الفلكي: برج الأسد.
  • عمرها في عام 2021: 77 عاماً.
  • الجنسية: لبنانية.
  • الديانة: مسيحية.
  • المهنة: مغنية، ممثلة.
  • سنوات النشاط: 1947 حتى عام 1991.
  • زوجها: شوقي زيادة.
  • أبنائها: جوزيف، دينا.
  • إخوتها: الفنانة فيروز، أمال، نهاد.

قصة حياة هدى حداد

ولدت الفنانة هدى حداد في لبنان  في 15 أغسطس عام 1945، برجها الفلكي الأسد، تحمل الجنسية اللبنانية، ديانتها هي المسيحية، أمها هي ليزا بستاني، لديها شقيق يدعى جوزيف وثلاث شقيقات هن أمال ونهاد والمطربة “فيروز”،  لقد نزحت عائلتها إلى زقاق البلاط وهي منطقة في بيروت،  تُعد هدى حداد ابنة الشوف أيضاً حيث تزوجت من شوقي زيادة وهو من الشوف ولديهما ابن وابنة هما جوزيف ودينا.

المشوار الفني لـ هدى حداد

هدى حداد لازمت أختها الفنانة الكبيرة فيروز في كل أعمالها الفنية و إن اكتفت أحياناً بأدوار قصيرة ولكن هذا لم يمنع كونها حققت لنفسها الكثير من المجد والشهرة التي تصاحب كل من غنى للرحابنة أو وقف مشاركاً لفيروز في أعمالها الضخمة الناجحة من أفلام ومسرحيات، كما قامت بتمثيل مجموعة من المسلسلات التلفزيونية اللبنانية مثل مسلسل “أيام الدراسة” مع علي الخليل و لمياء فغالي ودارينا الجندي وإبراهيم مرعشلي وأحمد الزين وليلى كرم، و مسلسل “من يوم ليوم” جزء أول عام 1972 والجزء الثاني سنة 1979 وقامت بالغناء مع أختها فيروز في مسرحية “ميس الريم ولولو و سهرة حب”، ومسرحية “بترا”  في 1977،  كذلك مسرحية “آخر أيام سقراط” لمنصور رحباني سنة 1998 و أخيراً “أوبرا الضيعة” سنة 2009.

قدمت هدى البرنامج الغنائي “دفاتر الليل” عام 1971، كما شاركت الفنان رياض شرارة في تقديم البرنامج الاستعراضي “ساعة و غنّيّة”، و فيه غنت للمرة الأولى أغنية “خليني حبك” من كلمات زياد الرحباني، جميلة ورقيقة ومُعبرة الصوت، عذبة الإحساس، صوتها ساحر، سُئلت ذات مرة عن سبب عدم انتشارها فقالت: “إذا أشرقت الشمس نورها بيغطي النجوم”.

هدى حداد وأختها فيروز

هدى تصغر فيروز بـ 9 سنوات وطالما اعتبرتها مثل والدتها، فكانت ترافقها دائماً في كل مكان سواء بدور صغير أو حوار أو لمجرد الظهور بجانبها، يمكنك تمييزها في أغنية “أمي نامت ع بكير” فهي تلك الفتاة ذات الضفيرتين الجالسة بجوار فيروز، وهي الفتاة التي تحب الشاب في أغنية “حيدوا الحلوين”، شاركتها أيضا بأدوار ثانوية مثل الغناء في مسرحية “ميس الريم”، “لولو”، “سهرة حب”، ومسرحية “بترا”.

وعن رأي فيروز في موهبة أختها قالت في أحد اللقاءات لمُعد البرنامج أنيس منصور حين سألتها إحدى الحاضرات عن أختها ومزايا صوتها: “أختي بتغني الأغاني الخفيفة، إلها لون خاص وما بتعمل حفلات، بتشترك معنا بس بحفلاتنا وبالتليفزيون”، على الرغم من شهرة شقيقتها التي أثرت على ظهورها منفردة، إلا أن هدى حداد تمتلك مقومات جمالية وصوتاً عذباً وخفة ظل وشخصية مرحة مميزة، وحققت مسيرة فنية مليئة بالنجاح، وظلت ترافق أختها في الحفلات واللقاءات بروحها الطيبة تدعمها حيناً وتشاركها أحياناً أخرى، وحتى آخر ظهور لها كانت تذكر أختها بكلمات طيبة، وقد كُرِّمت في مهرجان بيروت الدولي، وغنت فيه بعضاً من أغانيها.

هدى حداد و المدرسة الرحبانية

اشتركت الفنانة هدى حداد في المدرسة الفنية الرحبانية ابتداءً من مسرحية “دواليب الهوا” عام 1962، وكانت تمثل دور البنت الريفية البريئة بوجهها الحيوي الشاعري الذي يفيض حيوية وأنوثة وبراءة،  وقد غنت مجموعة من الأغاني في المسرحيات والاسكتشات التلفزيونية نذكر منها أغنية “درج الياسمين يا طالع”، هذه الأغنية مميزة جداً باللحن والتوزيع والكلمات والأداء، إنها أغنية مرحة وعذبة وتثير مشاعر الحب، هذه الأغنية تجعلنا نعيش في عالم وردي وكأننا ننتظر أن نعيش قصة حب حتى ولو في الخيال.

كما أدت أيضاً أغنية وردية أخرى في مسرحية “قصيدة حب” اسمها “اسمي خبيتو بنسمة وقلتلها غيبي مين اللي سرق اسمي وعطيو لحبيبي”،  كان للفنانة هدى حداد حوارات نثرية في جميع المسرحيات، ابتداءً من مسرحية “بياع الخواتم” حتى “بترا”، كما أدت أغاني حقيقية مثل “رزق الله ع العربيات”  “ع الشارة تلاقينا”،  إن وجود شخصية بريئة مثل هدى حداد ضروري لاكتمال المسرح الغنائي الشاعري البريء البعيد عن الإثارة والفتنة.

ظهرت فنانة صاعدة تحمل نفس الاسم وذلك ليكتمل الخناق على هذه الفنانة الكبيرة ورغم ذلك بقيت في قلوب الكثيرين رغم استغلال البعض لاسمها وفنها،  هدى حداد كشقيقتها الكبرى فيروز قليلة الظهور وخاصة في الآونة الأخيرة ولو أُعطيت حقها  لكانت مثل أختها الكبرى فيروز إنها هدى حداد بصمة متميزة في عالم الفن، قدمت العديد من المسلسلات والأغاني في الثمانينيات والتسعينيات مثل “بيني وبينك يا هالليل”،  “يابياعة”، “لا يسمعنا حدا، لينا ويا لينا”، “ع الشارة تلاقينا” ،”لو أنا سعيدة”،  أيضاً قامت بأداء حفلات غنائية في لبنان كما قامت بتمثيل مجموعة من المسلسلات التلفزيونية اللبنانية لمدرسة الرحبانية.

هدى حداد في مسرحية دواليب الهوى

شاركت هدي حداد في مسرحية “دواليب الهوى” عام 1962 التي تدور أحداثها حول صورة واقعية من حياة المجتمع في قرية احتكر إقطاعيٌّ فيها زراعة الزيتون وسيطر على بساتينها الخصبة تاركاً لأهلها الفقراء حقول القصب التي تنحصر الحاجة إلى غلاله باستخدامات محدودة لا تزيد عن صناعة السلال وإقامة السياج هذا الواقع الذي شكـل فيه أهالي القرية التي سيطر عليها الإقطاعيون حشودَ المضطهدين والمظلومين كان مادة للإبداع الأدبي والفني فـي فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية.

كانت الإقطاعية طيلة قرون الاحتلال العثماني قمعية وإرهابية لدرجة كـُمَّتْ معها أفواه الناس وكان مصير من تـُسوِّل له نفسـُه الاحتجاجَ على سوء المعاملة أو الطغيان السَّجْنَ والتعذيب وربما الموت، العمل من إخراج عصام حموي، وتأليف الأخوين رحباني، ومن بطولة كلاً من هدى حداد، نصري شمس الدين، صباح، بالاشتراك مع فلمون وهبي، والعديد من الأسماء الأخرى، وتجسد هدى حداد دور البنت الريفية البريئة بوجهها الشاعري الذي يفيض حيوية وأنوثة وبراءة.

أهم أعمال هدى حداد

  • بترا.
  • لولو.
  • آخر أيام سقراط
  • دواليب الهوى.
  • قصة حب.
  • المحطة.
  • ميس الريم.
  • ناطورة المفاتيح الضيعة.
  • الزوجة المفقودة.
  • بياع الخواتم.
  • سفر برلك.
  • من يوم ليوم الجزء الأول والثاني.
  • أيام الدراسة
  • دفاتر الليل.
  • ساعة وغنية.

صور هدى حداد

نقدم لكم مجموعة من الصور المختلفة والمتنوعة والإطلالات المميزة للنجمة هدى حداد خلال هذا المقال.

هدى حداد
هدى حداد
الفنانة هدى حداد
الفنانة هدى حداد
صورة الفنانة هدى حداد
صورة الفنانة هدى حداد
الممثلة هدى حداد
الممثلة هدى حداد
أحلى صورة للفنانة هدى حداد
أحلى صورة للفنانة هدى حداد
صورة قديمة للممثلة هدى حداد
صورة قديمة للممثلة هدى حداد

اترك تعليقًا