نادية الجندي ديانتها عمرها زيجاتها معلومات عنها وصور

ديانة نادية الجندي وهل هي مسلمة أم مسيحية، تزوجت عماد حمدي ثم المنتج محمد مختار الذي تزوج بعدها من الفنانة رانيا يوسف، نافستها الفنانة نبيلة عبيد لفترة طويلة على لقب النجمة الأولى ثم جمعهما مسلسل سكر زيادة وشاركهما بطولته سميحة أيوب وهالة فاخر، عمرها وتاريخ ميلادها وبرجها الفلكي، بداية مشوارها الفني، سنوات النشاط، أعمالها الفنية وأبرز من شاركها أعمالها، معلومات كاملة عن نادية الجندي تجدها من خلال هذا المقال وبعض الصور.

معلومات عن نادية الجندي

  • الاسم الكامل: نادية محمد عبد السلام الجندي.
  • الاسم الفني: نادية الجندي.
  • تاريخ الميلاد: 24 مارس عام 1946.
  • عمرها في عام 2021: 75 عام.
  • البرج الفلكي: برج الحمل.
  • محل الميلاد: مدينة الإسكندرية.
  • الجنسية: مصرية.
  • الديانة: مسلمة.
  • المهنة: ممثلة.
  • الحالة الاجتماعية: منفصلة.
  • اسم الزوج الأول: عماد حمدي.
  • اسم الزوج الثاني: محمد مختار.
  • عدد الأبناء: 1.
  • أسماء الأبناء: هشام.
  • بداية المشوار الفني: بدأت في عام 1958.
  • سنوات النشاط: منذ عام 1958 حتى الآن.

قصة حياة نادية الجندي

الجاسوسة حكمت فهمي، امرأة هزت عرش مصر، الإمبراطورة، هي نجمة الجماهير نادية الجندي، ولدت في الرابع والعشرين من شهر مارس وذلك في عام 1946 ولذلك فهي تبلغ من العمر 75 عام وبرجها الفلكي هو برج الحمل، اسمها الكامل هو نادية محمد عبد السلام الجندي وهي من مواليد مدينة الإسكندرية، وقد نشأت في أسرة محافظة حيث كان والدها متدين بطبعه، وبدأت حياتها الفنية وهي فتاة صغيرة في أدوار صغيرة، شاركت كبار النجوم أمثال رشدي أباظة، عماد حمدي، عادل إمام وغيرهم.

فازت بجائزة ملكة جمال الإسكندرية في المسابقة التي نظمتها مجلة الجيل، حققت نجاحاً كبيراً في أعمالها الفنية وهو سر لقبها بنجمة الجماهير، من أشهر أعمالها فيلم “امرأة هزت عرش مصر”، فيلم “أمن دولة”، “مهمة في تل أبيب” وغيرها، تزوجت خلال حياتها مرتين الأولى من عماد حمدي ورزقت منه بابنها هشام، ثم تزوجت المنتج محمد مختار وهي الآن منفصلة.

ديانة نادية الجندي مسلمة أم مسيحية

الفنانة المصرية ونجمة الجماهير الشهيرة نادية الجندي والتي انتشرت عنها بعض الشائعات التي تفيد بأنها تحمل الديانة المسيحية، لكنها اسمها الكامل هو نادية محمد عبد السلام الجندي وهو ما يؤكد أنها ولدت في أسرة مسلمة وتحمل الديانة الإسلامية.

نادية الجندي وعماد حمدي

تزوجت نجمة الجماهير نادية الجندي خلال حياتها مرتين، الزوج الأول هو الفنان المصري الراحل عماد حمدي وذلك في عام 1962، تعرف الثنائي على بعضهما من خلال فيلم “زوجة من الشارع” ولكن لفت الأمر أنظار الصحافة والإعلام بسبب فارق السن الكبير بينهما، ولكنه عندما كان يقوم بتصوير الفيلم انجذب إلى الوجه الجديد والفنانة الشابة نادية الجندي ولم يهتم بفارق العمر لأنه أعجب بها وبشخصيتها إلى جانب شعوره بالوحدة والحاجة إلى رفيقة تشاركه حياته.

كان دائم التوجيه والنصح لها أثناء العمل وهو ما جعلها تنجذب إليه وتتعلق به هي الأخرى، وقد صرحت نادية الجندي في أحد اللقاءات أنها انجذبت إلى عماد حمدي وشعرت أنه الأب والحبيب لأنه استطاع أن يحتويها ويعوضها عن غياب والدها، ولكنهما بعد زواج دام 13 عام وبعد أن رزقت منه بابنها الوحيد هشام انفصلا، وقد نشرت الصحافة أن نادية الجندي كانت تعامله بطريقة سيئة وأنها أهملته وأهانته رغم أنه ساعدها كثيراً وأنتج لها أكثر من فيلم مما جعلها تشتهر بسرعة، كذلك ذكرت الصحافة أنها استولت على إيرادات فيلم “بمبة كشر” وهو آخر فيلم أنتجه لها ووضع اسمها عليه حتى يتجنب أموال الضرائب، ولكنها أخذت كل الإيرادات، كما أنها استولت على شقة الزوجية التي تقع في الزمالك.

وقد صرح عماد حمدي قائلاً: “رغم أنني عشت معها أطول فترة زواج 13 عام، فإن العمر الافتراضي لحياتنا الزوجية انتهى قبل انفصالنا بوقت طويل، وبقى الأمر ممكناً حتى جاءت لحظة أصبحنا فيها غير قادرين على التحمل أو الانتظار، فأخذت حقيبة فيها بعض ملابسي وتركت منزل الزوجية واتجهت إلى منزل شقيقي”، وظل عماد حمدي ستة أيام داخل منزل شقيقه ولا يخرج منه ولا يتحدث إلى أي شخص حتى نادية الجندي التي كانت لا تزال زوجته حتى خرج من البيت واتجه إلى المأذون ووقع الطلاق.

ولكن خرجت نادية الجندي عن صمتها ونفت كل هذا الكلام وقالت: “بعد طلاقي من الطبيعي أن آخذ الشقة التي كنت أسكن فيها معه، ولكنه كان سبب وراء تشويه صورتي ولكن إذا استمرت الشائعات عني هكذا سوف أرفع قضية، فكل ما يقولونه كذب”، وتابعت: “عماد حمدي كان له شقة بالمهندسين ومن حقوق نجلي أن يكون له النصف ورغم ذلك لم أطالب بأي شيء من ذلك، وتركت له الشقة وكان شرطي الوحيد أن يبقى ابني هشام معي”.

نادية الجندي ومحمد مختار

تزوجت الفنانة نادية الجندي للمرة الثانية من المنتج والممثل المصري الشهير محمد مختار، تعرف عليها وأخبرها أنه يود العمل في مجال الإنتاج السينمائي وعرض عليها قصة فيلم “الباطنية” وبالفعل أنتج لها الفيلم وكان أول لقاء بينهما من خلاله وذلك في عام 1980، ولم يكن هو أول فيلم يجمع بينهما حيث أنتج لها العديد من الأفلام كما أنه شاركها التمثيل في أكثر من فيلم منها فيلم “اغتيال”، “الشطار” وغيرها، تزوج الثنائي في منتصف الثمانينات واستمر زواجهما طيلة 20 عام.

وفي أحد اللقاءات مع المنتج محمد مختار بعد انفصاله عن نادية الجندي ذكر أنه أنتج مسلسل “أسرار” لنادية كهدية منه لها، وذكر أن العلاقة بينهما قوية حتى بعد الانفصال وأنه قد شارك معها في سبعة أفلام بعد الطلاق، كما ذكر أيضاً أن نادية ساعدته كثيراً في بداية حياته العملية كمنتج.

وعن الطلاق تقول نادية الجندي: “السبب كان فني، هناك أشخاص أقنعوا مختار بالتمثيل في وقت كان اسمه علامة في مجال الإنتاج، وكنت معترضة على هذا الأمر لأنه ليس لديه ملكة التمثيل، حدثت بيننا مشكلات في تلك الفترة وتم الانفصال بهدوء”، وأكدت أن علاقتهما طيبة حتى الآن، وتابعت: “لأن فيه بنا عشرة وذكريات جميلة والناس الأصيلة هي اللي بتحافظ على العلاقة دي، وكمان إحنا عملنا أحلى أفلام في صناعة السينما المصرية، وهو شريك نجاح وصراعات ورحلة طويلة من النجاح والكفاح مش مجرد زوج وبس”، ولم يرزق الثنائي بأطفال.

نادية الجندي ورانيا يوسف

تزوج المنتج الكبير محمد مختار من الفنانة المصرية رانيا يوسف وذلك بعد أن انفصل عن الفنانة نادية الجندي، ورزق منها بابنتيه ياسمين ونانسي ولكنها انفصلت عنه بعد ذلك، ولذلك كانت العلاقة بين نادية الجندي ورانيا يوسف سيئة وما زاد الأمر سوءاً هو حديث رانيا يوسف عندما تم سؤالها عن نادية الجندي فقالت: “لا أحب أن أذكر نادية الجندي ولا أحب أن يسألني أحد عنها، وليس هناك علاقة صداقة تجمعني بها”، وأضافت رانيا: “العامل المشترك الوحيد بينا أنها كانت متزوجة من المنتج محمد مختار وكذلك أنا، ولكن بعد طلاقي منه زال هذا العامل المشترك”.

البداية الفنية لـ نادية الجندي

بدأت الفنانة المصرية ونجمة الجماهير نادية الجندي مسيرتها الفنية عندما قدمت دور صغير في فيلم “جميلة” وذلك مع الفنانة ماجدة وتم عرضه في عام 1958، ثم توالت أعمالها الفنية فقدمت العديد من الأعمال الفنية التي تألقت فيها في السينما المصرية وحصلت على لقبها نجمة الجماهير بسبب إتقانها الأدوار وتقمص الشخصيات، قدمت فيلم “اغتيال”، فيلم “الشطار”، “ملف سامية شعراوي”، “مهمة في تل أبيب”، “الرغبة” وغيرها من الأفلام الناجحة، وآخر أعمالها الفنية هو مسلسل “سكر زيادة” والذي تم عرضه في رمضان عام 2020 مع نبيلة عبيد وسميحة أيوب وهالة فاخر.

أفلام نادية الجندي

  • فيلم “قبلني في الظلام” في عام 1959.
  • فيلم “الحب الخالد” في عام 1965.
  • فيلم “صغيرة على الحب” في عام 1966.
  • فيلم “ميرامار” في عام 1969.
  • فيلم “الباطنية” في عام 1980.
  • فيلم “وكالة البلح” في عام 1982.
  • فيلم “خمسة باب” في عام 1983.
  • فيلم “شهد الملكة” في عام 1985.
  • فيلم “ملف سامية شعراوي” في عام 1988.
  • فيلم “مهمة في تل أبيب” في عام 1992.
  • فيلم “الجاسوسة حكمت فهمي” في عام 1994.
  • فيلم “48 ساعة في إسرائيل” في عام 1998.
  • فيلم “بونو بونو” في عام 2000.
  • فيلم “الرغبة” في عام 2002.

مسلسلات نادية الجندي

  • مسلسل “الدوامة” في عام 1973.
  • مسلسل “مشوار امرأة” في عام 2004.
  • مسلسل “من أطلق الرصاص على هند علام” في عام 2007.
  • مسلسل “ملكة في المنفى” في عام 2010.
  • مسلسل “أسرار” في عام 2015.
  • مسلسل “سكر زيادة” في عام 2020.

صور نادية الجندي

نعرض معكم الآن مجموعة مختارة من أفضل صور الفنانة ونجمة الجماهير نادية الجندي التي تم التقاطها لها من خلال أروع ما قدمت في السينما والتليفزيون المصري.

صورة قديمة للممثلة نادية الجندي
صورة قديمة للممثلة نادية الجندي
أجمل صورة للفنانة نادية الجندي مع الفنان عماد حمدي و ابنها هشام
أجمل صورة للفنانة نادية الجندي مع الفنان عماد حمدي و ابنها هشام
صورة الفنانة نادية الجندي 2017
صورة الفنانة نادية الجندي 2017
نادية الجندي
نادية الجندي
أحدث صورة للفنانة المصرية نادية الجندي
أحدث صورة للفنانة المصرية نادية الجندي
صورة مجمعة جميلة للفنانة المصرية نادية الجندي
صورة مجمعة جميلة للفنانة المصرية نادية الجندي
لعشاق الفنانة نادية الجندي صورة جميلة وجديدة
لعشاق الفنانة نادية الجندي صورة جميلة وجديدة

اترك تعليقًا