مديحة كامل ديانتها زوجها ميلادها اعتزالها وفاتها معلومات وصور

مديحة كامل الفنانة المصرية، أبرز أبناء جيلها نجلاء فتحي، ناهد شريف، سهير رمزي، ميرفت أمين، ديانتها وهل هي مسلمة أم مسيحية، زوجها من هو ومعلومات عنه، ميلادها وعمرها وما هو برجها الفلكي، اعتزالها وما هو السبب، وفاتها وما هو السبب وعمرها عند الوفاة وتاريخ الوفاة، بداية مشوارها الفني، سنوات النشاط، أعمالها الفنية، معلومات كاملة عنها وعن حياتها الشخصية والمهنية من خلال هذا المقال وبعض الصور.

معلومات عن مديحة كامل

  • الاسم الكامل: مديحة كامل صالح أحمد.
  • الاسم الفني: مديحة كامل.
  • تاريخ الميلاد: 3 أغسطس عام 1948.
  • تاريخ الوفاة: 13 يناير عام 1997.
  • عمرها عند الوفاة: 48 عام.
  • البرج الفلكي: برج الأسد.
  • محل الميلاد: مدينة الإسكندرية.
  • الجنسية: مصرية.
  • الديانة: مسلمة.
  • المهنة: ممثلة.
  • الحالة الاجتماعية: منفصلة.
  • اسم الزوج الأول: محمود الريس.
  • اسم الزوج الثاني: شريف حمودة.
  • اسم الزوج الثالث: جلال الديب.
  • عدد الأبناء: 1.
  • أسماء الأبناء: ميرهان.
  • بداية المشوار الفني: بدأت في عام 1964.
  • سنوات النشاط: منذ عام 1964 حتى عام 1992.

قصة حياة مديحة كامل

ولدت الفنانة المصرية الراحلة مديحة كامل في الثالث من شهر أغسطس وذلك في عام 1948 وبرجه الفلكي هو برج الأسد، اسمها الكامل هو مديحة كامل صالح أحمد وهي من مواليد مدينة الإسكندرية ووالدها كان يمتلك عدة مضارب للأرز، حصلت في المدرسة على كأس المدارس بعد أن جسدت شخصية رابعة العدوية وكانت تمارس رياضة الجمباز والكرة الطائرة، وعندما أنهت دراستها في المدرسة انتقلت مع أسرتها عام 1962 إلى القاهرة وهناك التحقت بكلية الآداب جامعة عين شمس وذلك في عام 1965، عملت في عروض الأزياء إلى جانب بعض الأدوار البسيطة في السينما والتليفزيون حتى وصلت إلى أدوار البطولة.

تميزت مديحة كامل بجمالها ورقتها وهو ما جعلها تصعد سلم الشهرة سريعاً، من أشهر أعمالها فيلم “العفاريت”، فيلم “العرافة”، تزوجت خلال حياتها ثلاث مرات ورزقت بابنتها الوحيدة ميرهان، اعتزلت الفن وارتدت الحجاب في عام 1992، ثم توفيت بعد صراع مع المرض في 13 يناير عام 1997 عن عمر يناهز 48 عام.

البداية الفنية لـ مديحة كامل

بدأت النجمة المصرية الراحلة مديحة كامل مسيرتها الفنية عندما عرض عليها المخرج أحمد ضياء الدين دور في فيلم “فتاة شاذة” وذلك في عام 1964، وتوالت أعمالها الفنية والتي من أشهرها فيلم “العفاريت” والذي تم عرضه في عام 1990 مع عمرو دياب، فيلم “المعلمة سماح” وذلك مع الفنان الراحل عزت العلايلي والفنان طارق الدسوقي، وآخر أعمالها الفنية هو فيلم “بوابة إبليس” والذي تم عرضه في عام 1993 ولم تستكمل الدور بسبب اعتزالها الفن.

زيجات مديحة كامل

تزوجت الفنانة الراحلة مديحة كامل ثلاث مرات، الزوج الأول هو محمود الريس وكانت حينذاك فتاة في السادسة عشر من عمرها، وتذكر ابنتها الوحيدة ميرهان الريس أن والدتها كانت تحلم بالعمل في التمثيل، ولكن كان والدها يرفض ذلك بشدة وتابعت: “تقدم لها والدي رجل الأعمال محمود الريس وكانت في الصف الثاني الثانوي بينما هو كان أكبر منها في السن بسنوات كثيرة، لكنها وافقت على هذا الزواج التقليدي حتى يكون سبيلها لممارسة الفن”.

ثم تابعت ابنتها قائلة: “كانت أمي تدرس في مدرسة راهبات بالإسكندرية قبل زواجها ولكن لم تكن المدرسة تسمح بوجود طالبات متزوجات بها، ولم يكن يسمح بذلك سوى المدرسة القومية بالقاهرة فانتقلت والدتي إلى القاهرة ومعها والدتها، وقد أدت امتحان الثانوية العامة وهي حامل ثم بدأت مسيرتها الفنية بعد أن وضعتني”.

أما عن ظروف الانفصال تقول ميرهان: “شاهدها بالصدفة المخرج أحمد ضياء الدين في الأسانسير وعرض عليها المشاركة في فيلم “فتاة شاذة” وذلك في عام 1964، وكان هو أول دور لها في السينما وكان الفيلم بطولة أحمد رمزي وشويكار ورشدي أباظة وشاركت بدور صغير بعد ولادتي، وبسبب الغيرة طالبها والدي بأن تتفرغ للحياة الزوجية فرفضت ذلك وحدث الانفصال وكان عمري آنذاك عام ونصف”.

وتابعت ابنتها عن زواج والدتها للمرة الثانية فتقول: “بعد أن انفصلت والدتي عن والدي وبعد ثلاث سنوات تزوجت والدتي من المخرج شريف حمودة، وكانت زيجة قصيرة جداً لأنها اعتقدت أنه سوف يساعدها في الفن، وهذا لم يحدث فتم الطلاق بعد فترة قصيرة”، وأضافت: “وبعد انفصالها أحبت المحامي جلال الديب وتزوجته، أحبته بشدة كما أحببته أنا أيضاً وكان يعاملني كأب، خاصةً أنه تزوج قبل والدتي ولم ينجب، وكان وقتها عمري حوالي ست سنوات وعشت معه أنا وأمي حياة سعيدة لكنها قصيرة”.

وتابعت: “حدثت له مشاكل مع الدولة بعد ثورة التصحيح واضطر للسفر، وطلب من أمي أن تسافر معه فرفضت وكان ذلك في السبعينات، ولم تستطع أمي أن تترك أهلها أو تتركني أو تترك أعمالها الفنية وحدث الانفصال ولم تتزوج بعده رغم عروض الزواج الكثيرة والمغرية التي جاءتها، كانت زيجات أمي من أجل الفن وتركت حبها أيضاً من أجل الفن لأنها كانت موهوبة وتسعى لتحقيق ذاتها”.

اعتزال مديحة كامل

في عام 1992 قررت الفنانة المصرية الراحلة مديحة كامل أن تعتزل الفن، وقررت ارتداء الحجاب وكان آخر أفلامها هو فيلم “بوابة إبليس” والذي أتلفت نسخة التصوير به، بسبب أن الفنانة مديحة كامل كانت قد اعتزلت نهائياً وتم استبدالها بدوبلير وهو ما عرض الفيلم إلى الخسارة، وبعد اعتزالها تم استضافتها في برنامج عام 1995 لكنه لم يعرض بسبب أنها أساءت إلى الوسط الفني.

وفاة مديحة كامل

توفيت الفنانة الجميلة مديحة كامل في الثالث عشر من شهر يناير وذلك في عام 1997 عن عمر يناهز 48 عام، وبعد وفاتها انتشرت كثير من الأخبار التي تفيد أنها كانت مريضة سرطان وأنه هو السبب في وفاتها، ولكن ابنتها ميرهان الريس وضحت حقيقة هذه الشائعات فقالت: “أمي لم تكن مريضة بالسرطان كما تداول البعض، ولكنها أصيبت عام 1986 بالروماتويد قبل اعتزالها وكانت حياتها تسير بشكل عادي وطبيعي، خاصةً بعد أن تابعت مع طبيب أجنبي وأعطاها علاج كانت تسير عليه بانتظام، وبعد اعتزالها أصيبت بوجود مياه على القلب وذلك في عام 1992، وتم علاجها باستخدام الكورتيزون وتحسنت حالتها وتحملت مشقة الحج عام 1995، وأدت الفريضة مع والدها وكانت تقوم بخدمته”.

وعن أسباب وفاتها تقول: “وفاة أمي كانت غير متوقعة، كانت كويسة وبتمارس حياتها بشكل طبيعي زي أي مريض بمرض مزمن ومتعايش معاه وبياخد علاج، في يوم وفاتها كنا في شهر رمضان واتسحرنا وقمت أنيم ابني يوسف وهي جلست مع زوجي تتحدث معه حتى يأتي موعد صلاة الفجر، وبعد أداء الصلاة دخلت إلى غرفتها وإلى جانبها كتيب تتابع منه حفظ سورة البقرة، وقد اعتادت ضبط المنبه على الساعة 12 ظهراً لكي تستيقظ لصلاة الظهر”.

وتابعت: “سمعت صوت المنبه بشكل متواصل فدخلت لأوقظها لكنها لم ترد، لم يخطر ببالي أنها ماتت لأن وجهها كان مضيء وظللت أناديها واعتقدت أنها أصيبت بحالة إغماء فناديت زوجي وتوجهنا بها بسرعة إلى معهد القلب وأخبرونا بأنها ماتت، أصبت بصدمة عصبية ولم أصدق ما حدث”، ورحلت مديحة كامل عن عالمنا وهي في الثامنة والأربعين من عمرها.

أفلام مديحة كامل

  • فيلم “المراهقان” في عام 1964.
  • فيلم “30 يوم في السجن” في عام 1966.
  • فيلم “عصابة النساء” في عام 1970.
  • فيلم “حب وكبرياء” في عام 1972.
  • فيلم “الأزواج الشياطين” في عام 1977.
  • فيلم “الصعود إلى الهاوية” في عام 1978.
  • فيلم “الجحيم” في عام 1980.
  • فيلم “العرافة” في عام 1981.
  • فيلم “السلخانة” في عام 1982
  • فيلم “بنات إبليس” في عام 1984.
  • فيلم “مشوار عمر” في عام 1986.
  • فيلم “المعلمة سماح” في عام 1989.
  • فيلم “شوادر” في عام 1990.
  • فيلم “العفاريت” في عام 1990.
  • فيلم “بوابة إبليس” في عام 1993.
  • كما شاركت في مسرحية “هاللو شلبي” في عام 1969، “لعبة اسمها الفلوس” في عام 1981.

صور مديحة كامل

نعرض معكم الآن مجموعة مختارة من أجمل صور الممثلة المصرية الراحلة مديحة كامل والتي شاركتها ابنتها ميرهان الريس عبر المواقع الإلكترونية المختلفة في ذكرى وفاتها، وكذلك بعض الصور التي تألقت بها مديحة كامل أثناء تصوير أعمالها الفنية وكذلك بعد ارتدائها الحجاب.

أحلى صورة للفنانة الجميلة مديحة كامل مع بنتها
أحلى صورة للفنانة الجميلة مديحة كامل مع بنتها
مديحة كامل
مديحة كامل
أجمل صورة للفنانة مديحة كامل و ابنتها الوحيدة
أجمل صورة للفنانة مديحة كامل و ابنتها الوحيدة
صورة للفنانة مديحة كامل
صورة للفنانة مديحة كامل
صورة الفنانة المصرية مديحة كامل صورة جميلة وروعة
صورة الفنانة المصرية مديحة كامل صورة جميلة وروعة
صورة الفنانة المصرية مديحة كامل داخل عمل
صورة الفنانة المصرية مديحة كامل داخل عمل
صورة للفنانة مديحة كامل بالحجاب
صورة للفنانة مديحة كامل بالحجاب
صورة قديمة للممثلة مديحة كامل
صورة قديمة للممثلة مديحة كامل

اترك تعليقًا