كيف أتعامل مع المشاكل الزوجية بحكمة

الآثار السلبية للخلافات الزوجية :

إن العلاقة بين الشريكين فترة الخطوبة تتسم بالكثير من المرح و السعادة و الراحة و التفاؤل ، و لكن بعد الزواج و مع مرور الوقت تتحول الحياة اليومية إلي روتين و يسيطر البرود و الصمت علي العلاقة ، مما يؤدي إلي تدهورها تدريجيا فيجب الوقوف علي الأسباب التي أدت إلي ذلك و العمل علي إيجاد حل لها ، فالزواج السعيدة يساعد علي تحسين الحالة النفسية و الصحية و البدنية ، و علي العكس إذا كان زواج تعيس يحدث آثار سلبيه فالعلاقة الزوجية المليئة بالشجار و الخلافات تسبب سوء للحالة الصحية و النفسية كثيراً تصل إلي حد الإصابة بأمراض خطيرة مثل الأزمات القلبية .

نصائح لحل المشاكل الزوجية :

من الطبيعي إن جميع البيوت يحدث بها الكثير من الخلافات و المشكلات علي العديد من الأسباب و بسبب ضغوط الحياة اليومية و المسئوليات و الالتزامات ، و لذلك نقدم لكِ بعض النصائح الفعالة للتعامل مع المشاكل الزوجية بحكمة و الحد منها قدر الإمكان ، احرصي علي التعبير من مشاعرك باستمرار فالصمت و عدم التحدث عن الخلافات الزوجية أو المشاعر المتوتر لا يؤدي إلي حلها و لكن مع مرور الوقت سوف تزداد المسافة و البعد أكثر بين الزوجين نتيجة للكبت و التراكمات و لذلك ننصحك بالتحدث عما تشعري به لحل المشكلة ، و استمعي لزوجكِ عند التحدث بانتباه و اهتمام فعندما تهملي حديثه و تنشغلي بشيء آخر فسوف يتوقف عن التعبير عن مشاعره حتى لا يشعر بالاهانه ، اظهروا التقدير و الاحترام لبعضكما البعض فيجب الاهتمام و الحرص علي تلبيه احتياجات و رغبات الشريك و الحفاظ علي المودة و الرحمة و المحبة بينكما دائماً فالشعور بالوحدة و الإهمال و عدم التقدير يؤدي إلي الفتور العاطفي و من ثم نشوب المشكلات ، ابتعدي عن إلقاء اللوم علي شريكك باستمرار فيجب علي كل طرف تحمل مسئولية أفعاله الخاصة و عدم إلقاء نتيجتها علي شريكه ، و إذا كنتِ تحاولين تحسين علاقتك الزوجية و لكن لم تنجحي في ذلك يمكنك استشارة المتخصصين للوصول إلي حل في اقصر وقت .

Post Author: أسماء يوسف

اترك تعليقاً