عقيلة راتب ديانتها ميلادها وفاتها زوجها معلومات عنها وصور 

عقيلة راتب، ديانتها هل هي مسلمة أم مسيحية أم يهودية، ميلادها، وفاتها، زوجها، معلومات عنها وصور، جنسيتها، مشوارها الفني، قصة حياتها، أهم أعمالها، كل ذلك وأكثر نضعه بين أيديكم اليوم في تقرير كامل عنها وعن حياتها الشخصية ومشوارها الفني في هذا التقرير.

معلومات عن عقيلة راتب

  • الاسم الحقيقي باللغة العربية: كاملة محمد شاكر
  • الاسم الحقيقي باللغة الإنجليزية :Kamla Mohamed shaker
  • الاسم الفني: عقيلة راتب
  • اللقب: أطلق عليها لقب أول سندريلا
  • تاريخ ميلادها: 22 مارس 1916
  •  محل الميلاد: القاهرة – مصر
  • تاريخ الوفاة : 22 فبراير عام 1999
  • العمر عند الوفاة: 83 عام
  • الجنسية: مصرية
  • المهنة: ممثلة
  • الديانة: مسلمة
  • الحالة الاجتماعية: متزوجة
  • اسم الزوج: المطرب حامد مرسي
  • مهنة الأب: دبلوماسي يتحدث 7 لغات
  • جنسية الأم : تركية
  • سنوات النشاط الفني: منذ عام 1936:1992

قصة حياة عقيلة راتب

كاملة محمد شاكر المعروفة باسم عقيلة راتب، التي ولدت لأسرة ارستقراطية في 23 مارس عام 1916، والدتها من أصول تركية أما عن والدها فقد كان دبلوماسي يتحدث 7 لغات، وكان أغلب أحلامه إنجاب ولد بعدما فقد ابنه الوحيد الذى مات طفلاً صغيراً فأصبح أبو البنات بعدما أنجب ابنته الصغرى «كاملة»، هذا وقد بدأت المواهب الفنية في الظهور على الفنانة القديرة عقيلة في سن الطفولة فكانت تغنى وترقص وتمثل في الحفلات المدرسية بمدرسة التوفيق في الضاهر حتى أصبحت أشهر طفلة في المدرسة، وخلال رحلة نظمتها المدرسة غنت في القطار واندمج معها الركاب وتصادف وجود أحد الصحفيين، فكتب في اليوم التالي عن إعجابه بصوت مطربة القطار، وقد كان بداية تعلق الطفلة باحتراف الفن حين شاهدها زكي عكاشة صاحب فرقة عكاشة المسرحية وأعجبته موهبتها، وعرض عليها التمثيل في الفرقة وعندما أخبرت والدها الدبلوماسي الكبير عن هذا الأمر ما كان رد فعله سوى أنه ثار وغضب وضربها ولم يكن عمرها تجاوز 14 عاماً.

تمسكت الطفلة الصغيرة بحلمها وانتقلت إلى بيت عمتها بعد غضب الأب عليها، وكانت العمة متفتحة وتحب الفن وبعد إلحاح زكي عكاشة ورغبة كاملة في التمثيل وافقت عمتها ومثلت الفتاة مع الفرقة بعدما غيرت اسمها حتى لا تثير غضب والدها أكثر، واختارت اسم عقيلة وهو اسم أقرب صديقاتها، وراتب اسم شقيقها الوحيد الذى توفي طفلًا، فيما أصيب والدها بالشلل، ولم تستطع زيارته ولم تفرح بالنجاح الساحق الذي حققته في أول أعمالها مع فرقة عكاشة «أوبريت هدى» بسبب غضب والدها ومرضه.

حققت نجاحات كبيرة مع فرقة عكاشة وأصبحت حديث الناس والصحف والوسط الفني، حتى لفت نجاحها انتباه إسماعيل صدقي باشا رئيس الوزراء في ذلك الوقت وذهب مع عدد من الوزراء لمشاهدة الأوبريت وانهالت عليها المباركات بهذا النجاح فكتبت الصحف أن مجلس الوزراء انعقد من أجل عيون عقيلة راتب.

أما عن عمتها  فقد كانت تخاف عليها جداً ولم توافق بذهابها للمسرح أو العودة منه سوى برفقة أحد من أولادها، حيث كانت من عائلة محافظة وظلت كذلك طوال تاريخها الفني، لم تستمر النجمة الجديدة طويلاً مع فرقة عكاشة، وانتقلت بعدها إلى فرقة علي الكسار التي كانت تعاني من أزمة وكساد فأصبحت الفتاة التي لم تتخط السادسة عشرة من عمرها طوق النجاة للفرقة وحجز الجمهور مقاعد المسرح لمدة شهر كامل بعد الإعلان عن بطولتها لمسرحية «ملكة الغابة»، وكان الكسار يخاف على النجمة الصغيرة ويعاملها معاملة ابنته، ويخشى عليها من بطل الفرقة المطرب حامد مرسي الذي كان دنجوان عصره وله العديد من المغامرات العاطفية.

وبعد سنوات من محاولة عقيلة راتب استرضاء والدها، طلبها الأب خلال فترة مرضه وكانت تزوجت من حامد مرسي وفرحت الابنة وتم الصلح بينها وبين والدها الذى استقبلها فاتحاً ذراعيه، وبارك زواجها وأوصاها بأن تحافظ على اسمها واسمه حيث يبدو أن سيرتها وأخلاقها واحترامها لفنها وعائلتها وصل لوالدها، وتأكد أن حياتها الفنية لم تسيء إلى اسم عائلتها وهذا ما كان سبب الصلح بينهما.

المشوار الفني لعقيلة راتب

تعرف الفنان عقيلة راتب بأول سندريلا في السينما المصرية، وصلت شهرتها إلى أن رأت فيها كل الفرق المسرحية في الثلاثينات والأربعينات طوق النجاة الذى ينقذها من الإفلاس، فأصبحت تمثل  الورقة الرابحة التي يتهافت عليها الجمهور وتتنافس الفرق في ضمها إليها فانتقلت بين عدة فرق، وقدمت الاستعراض والمونولوجات والأوبريتات، حتى أنها كانت تملي شروطها على هذه الفرق، ومنها فرقة الراقصة ببا عز الدين الاستعراضية التي طلبتها للعمل معها فاشترطت عدم تقديم الخمور وبالفعل استجابت ببا، أما عن انتشارها عالمياً عندما شاركت فرقة “مزاي” المجرية في تقديم استعراض غنائي راقص، فأعجب بها مدير الفرقة وأجرى معها صحفيون مجريون حوار صحفي، وطُلب منها تقديم عروض في دول العالم، ولكن رفض الزوج ولم تستطع عقيلة أن تترك مصر وتسافر إلى أي بلد آخر.

بعد أن أصبحت الفنانة عقيلة راتب نجمة المسرح الأولى وحققت به نجاح واسع، انتقلت إلى السينما لتحقق نجاحات كبيرة، فقدمت أول أفلامها عام 1936، ووقع معها حسين سيد أخو الملكة فريدة الذى كان مديرا لاستوديو مصر وقتها عقد احتكار لمدة 5 سنوات بعد وفاة المطربة أسمهان، وكانت تغني وتقدم استعراضات في الأفلام التي تقوم ببطولتها، فأطلق عليها لقب السندريلا، وقد كانت أول فنانة يطلق عليها هذا اللقب قبل ليلى مراد وسعاد حسني، فقد كانت تتميز بجمال صوتها وعمل استعراضات وقامت بالغناء في أفلام كثيره، وهي أيضا تعتبر أول من تحدثت عن قضايا المرأة في السينما عندما قدمت فيلم “قضية اليوم” عام 1945 والذى تحدث عن عمل المرأة.

شاركت أيضاً في اختيار الأبطال الذين يمثلون أمامها، وهي التي اكتشفت عماد حمدي الذي كان يعمل موظفاً في الإدارة بـ ستوديو مصر، ورشحته أمامها لبطولة فيلم “السوق السوداء”، ورغم فشل الفيلم إلا أنها أقنعته بأنه ليس السبب في هذا الفشل ووعدته أن يشاركها بطولة فيلمها الجديد، بالفعل اختارته ليمثل أمامها دور البطولة في فيلم “دايماً في قلبي، ونجح الفيلم نجاحاً كبيراً وشق بعدها عماد حمدي طريقه إلى النجومية، ورغم أن أنور وجدى اشتهر في بدايته بأدوار الشر فقد اختارته عقيله للتمثيل معها في فيلم “قضية اليوم”، وما كان من المخرج كمال سليم إلا أن أبدى اعتراضه ولكنها أقنعته، لتبدأ شهرة أنور وجدي.

ساهمت عقيلة راتب في اكتشاف مجموعة نجوم من عدة أجيال، مشيرة إلى دورها في تشجيع الزعيم عادل إمام، عندما شاركها في مسرحية “البيجامة الحمرا”، وتنبأت له بمستقبل فني كبير وعظيم، وفرح الزعيم بكلامها، كل هذا وقد خاضت عقيلة راتب تجربة الإنتاج السينمائي وأنتجت فيلم “الغيرة”، وظهر فيه لأول مرة محمود المليجي في دور البطل، وقد شاركت المخرج عبدالفتاح حسن في إنتاج 3 أفلام.

عقيلة راتب تفقد بصرها

في عام 1987 وقفت الفنانة الكبيرة صاحبة المجد والشهرة والاسم الكبير وأول سندريلا في الفن المصري بعدما تقدمت في العمر لتمثل دور الأم في فيلم “المنحوس”، وفجأة لم تر النور أمام عينيها وأظلمت الدنيا أمامها، وفقدت البصر، وما كان منها سوي أنها ارتبكت للحظات قائلة “مش شايفة” وارتبك كل من كان حولها ومن بينهم حفيدتها التي اعتادت أن تصطحبها معها في التصوير، وما كان من المخرج سوي قوله “فركش هنوقف التصوير.. مالك يامدام عقيلة سلامتك، لازم تروحي لدكتور أو ننقلك مستشفى”، فما كان منها سوى ردها قائلة: “لا هنكمل أنا باقي لي 4 مشاهد، قولولي بس أمشي كام خطوة وأبص فين وأنا هقدر أكمل، المنتج مش ذنبه حاجة علشان يخسر.. هكمل المشاهد الباقية”، فهي التي اعتادت الالتزام منذ صغرها فقد بدأت منذ عام الخامسة عشر ملتزمة بعملها، فما كان من الجميع سوى التعجب من قوة الفنانة وصلابتها رغم قسوة الموقف.

بينما أغمضت هي عينيها لتسترجع شريط حياتها، فرأت الطفلة “كاملة” التي لا يتجاوز عمرها 6 سنوات تجرى خلف العسكري الإنجليزي الذي حمل صندوق اللعب الخاص بها، حين دخلت قوة من جنود الاحتلال تفتش منزل والدها الدبلوماسي “محمد شاكر بك” أحد قيادات وزارة الخارجية، والمصري الوحيد الذى تولى منصب رئيس قلم الترجمة بوزارة الخارجية، لتبحث عن أصول المنشورات التي توزع ضدهم، وكان والدها الذى قام بدور كبير في ثورة 1919 يترجمها إلى اللغتين الفرنسية والإنجليزية.

بكل قوته ضرب العسكري الإنجليزي الطفلة على رأسها ففقدت الوعى بعدما تعلقت بصندوق لعبها، فاندفع أهالي المنطقة نحو الجنود الإنجليز بعدما استفزهم مشهد الاعتداء على الطفلة، وشبت معركة سقط على إثرها خمسة قتلى من الأهالي وعدد من الجرحى، وتم اعتقال محمد شاكر بك، وبعدها قامت مظاهرة كبيرة اضطرت الإنجليز للإفراج عن الدبلوماسي والد الطفلة كاملة، وصدرت صحف اليوم التالي تحمل عنوان “حادثة الخليج المصري” نسبة إلى الشارع الذى يسكن فيه محمد شاكر بك الذى أصبح اسمه شارع بورسعيد حاليًا.

حين نجمع بين هذه الحادثة التي وقعت عام 1922 للطفلة كاملة محمد شاكر، التي أصبح اسمها فيما بعد عقيلة راتب، وبين واقعة فقد الفنانة الكبيرة لبصرها نري تاريخ حافل وأمجاد فنية غير مسبوقة وأفراح وأحزان لنجمة كانت خاطفه لسمع وبصر الجمهور ورائدة من رواد السينما والمسرح والتليفزيون، وفنانة استعراضية تمتلك العديد من المواهب التي جعلتها تحصل على لقب أول سندريلا في السينما المصرية، بينما لا يعرفها الكثيرون إلا في أدوار الأم، ومنها دور الأم في فيلم “عائلة زيزي” ، أو حفيظة هانم في مسلسل “عادات وتقاليد”، وذلك بعدما احترقت معظم شرائط أفلامها القديمة في حريق استوديو مصر والتي حزنت عليهم حزناً شديداً.

عقيلة راتب وزوجها

تحدثت ابنة عقيلة راتب الوحيدة عن قصة حب والديها التي بدأت في فرقة علي الكسار قائلة أن والدها الذى أطلق عليه وقتها لقب “بلبل مصر الوحيد” كان تلميذ سيد درويش وأول من غنى أغنية “زوروني كل سنة مرة” وقع في غرام والدتها بطلة الفرقة، ولم يصرح لها بحبه، حتى عرف أن أحد كبار رجال السرايا الذى كان يحرص على مشاهدة العرض يومياً وقع في غرامها وتقدم ليطلب يدها من علي الكسار وقدم لها صندوق مجوهرات، ووعد الباشا بأنها إذا وافقت على الزواج سيحضر الملك والملكة حفل الزفاف، وحين سمع علي الكسار يتحدث مع عقيلة راتب عن هذا العريس صرخ فيه قائلا: “أنا بحبها وعاوز أتجوزها”، تقول الابنة بفخر: “والدتي أعطت نموذجاً للفنانة والفتاة الملتزمة التي تحافظ على نفسها، فأصبحت محط إعجاب الجميع وتقدم الكثيرون للزواج منها ومنهم وزراء وباشوات”

لم تفكر الفتاة التي لم تكمل عامها السادس عشر كثيراً وحسمت الموقف لصالح المطرب الولهان حامد مرسي وأخبرت علي الكسار برفضها طلب الباشا وموافقتها على الزواج من حامد مرس، رغم تحذيرات الكسار من غضب الباشا ومغامرات المطرب العاشق، وبالفعل تم الزواج بين النجمة، وبين بلبل مصر عام  1932، وتوعد الباشا فرقة الكسار وحاول وقف الإعانة التي تقدمها الدولة للفرقة انتقاما لرفض بطلتها الزواج منه.

استمر الزواج بين عقيلة راتب وحامد مرسي لمدة 26 عاماً، وكانت هذه أطول زيجة في حياته من بين زيجاته العشرة، والزيجة الوحيدة في حياة النجمة، ولم تتزوج بعد طلاقها منه رغم أنها كانت في قمة جمالها وشهرتها وقت الطلاق، لم تنقطع الصلة بين حامد مرسي وعقيلة حيث كان يزورها دائماً، وكانت عقيله تستشيره في كل شيء وتسأل عنه إذا غاب، ولم تتزوج بعده رغم أنها كانت في بداية الأربعينات من عمرها، ولم يتزوج هو أيضاً إلا بعدما أشارت عليه بالزواج ليجد من يرعاه بعد تقدمه في العمر.

وفاة عقيله راتب

لم تمرض عقيلة راتب سوى 4 أيام قبل وفاتها، وكانت بكامل وعيها، وكانت حزينة لعدم عرض أفلامها القديمة وفقدان عدد كبير منها في حريق استوديو مصر، مؤكدة أنها استطاعت الحصول على عدد من هذه الأفلام المفقودة من لندن، وكانت تحلم بجمع أفلامها وتبحث عن فيلم “الغير”  الذى كان من إنتاجها ولم تجده وتوفيت في 22 فبراير عام 1999، نالت تكريمات وجوائز كثيرة، حيث أن الملك فاروق حضر أوبريت “بيوت الناس” الذى كان يعرض في الأوبرا الملكية ومنحها جائزة وحينها بكت عقيلة راتب وتمنت لو كان والدها على قيد الحياة ليرى ابنته وهى تحصل على هذا التكريم، كرمها الرئيس عبدالناصر والسادات، كما كرمها مبارك أيضاً عام 1998 بعد 10 سنوات من ابتعادها عن الأضواء، وفرحت بهذا التكريم كثيراً، توفيت عقيلة راتب عن عمر يناهز 83 عاماً، تاركة خلفها مكتبة ضخمة من الأعمال الفنية المميزة.

أفلام عقيلة راتب

  • فيلم اليد السوداء عام 1936
  • فيلم سر الدكتور إبراهيم عام 1937
  • فيلم خلف الحبايب عام 1939
  • فيلم قلب المرأة عام 1940
  • فيلم ألف ليلة وليلة عام 1941
  • فيلم الفرسان الثلاثة عام 1942
  • فيلم محطة الأنس عام 1942
  • فيلم قضية اليوم عام 1943
  • فيلم سيف الجلاد عام 1944
  • فيلم السوق السوداء عام 1945
  • فيلم الحياة كفاح عام 1945
  • فيلم دايما في قلبي عام 1946
  • فيلم أنا وابن عمي عام 1946
  • فيلم الغيرة عام 1946
  •  فيلم أرض النيل عام 1946
  • فيلم غروب عام1947
  •  فيلم عروسة البحر عام 1947
  •  فيلم عدو المجتمع عام 1947
  •  فيلم الجولة الأخيرة عام1947
  • فيلم التضحية الكبرى عام 1947
  • فيلم طلاق سعاد هانم عام 1948
  • فيلم خلود عام 1948
  • فيلم المظلوم عام 1950
  • فيلم من غير وداع  عام 1951
  • فيلم الحب المكروه عام 1953
  • فيلم شرف البنت عام 1954
  • فيلم المال والبنون عام 1954
  •  فيلم حب ودموع عام 1955
  • فيلم أيام وليالي عام 1955
  • فيلم عيون سهرانة عام 1956
  • فيلم غريبة عام 1958
  • فيلم لا تطفئ الشمس 1961عام
  • فيلم عائلة زيزى عام 1963
  • فيلم زقاق المدق عام 1964
  • فيلم ليلة الزفاف عام 1965
  • فيلم القاهرة 30عام 1966
  • فيلم كيف تسرق مليونير عام 1968
  • فيلم القضية 68 1986
  • فيلم من أجل حفنة أولاد عام  1969
  •  فيلم أكاذيب حواء عام 1969
  • فيلم شقة مفروشة عام 1970
  • فيلم السراب عام 1970
  • فيلم غدا يعود الحب عام 1971
  • فيلم دعوة للحياة عام 1972
  • فيلم الفاتنة والصعلوك عام 1974
  • فيلم بابا آخر من يعلم عام 1975
  •  فيلم احترسي من الرجال يا ماما عام 1976
  • فيلم حلوة يا دنيا الحب عام1977
  • فيلم وداعا للعذاب عام 1978
  • فيلم مكالمة بعد منتصف الليل عام 1978
  •  فيلم المرأة الأخرى عام 1978
  • البعض يذهب للمأذون مرتين عام 1987
  • فيلم احترس نحن المجانين عام 1987
  • فيلم إسكندرية ليه عام 1979
  • فيلم إحنا بتوع الأتوبيس عام 1979
  • فيلم الحب وحده لا يكفي عام 1980
  • فيلم الحل اسمه نظيرة  عام1982
  •  فيلم ولا من شاف ولا من درى عام1983
  • فيلم المنحوس عام 1987

مسلسلات عقيلة راتب

  • مسلسل نوادر جحا المصري
  • مسلسل الانتقام
  • مسلسل رزق العيال
  • مسلسل عادات وتقاليد
  • مسلسل القاهرة والناس
  • مسلسل الخماسين
  • مسلسل ريش على مفيش
  • مسلسل إني خائفة
  • مسلسل النديم

مسرحيات عقيلة راتب

  • مسرحية جوزي كداب
  • مسرحية الكورة مع بلبل
  • مسرحية عايز أحب
  • مسرحية يا الدفع يا الحبس
  • مسرحية مطرب العواطف
  • مسرحية الزوج العاشر
  • مسرحية حلمك يا سي علام
  • مسرحية الزوجة آخر من يعلم
  • مسرحية البيجامة الحمراء
  • مسرحية جمعية كل وأشكر
  • مسرحية جوازة بمليون جنيه
  • مسرحية مولود في الوقت الضائع

 صور عقيلة راتب

نتشارك معكم صور الفنانة المصرية عقيلة راتب وبعض الصور التي تم تداولها ونشرها لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة وصورها في كواليس الأعمال الفنية التي قدمتها خلال مشوارها الفني الكبير.

صورة روعة للفنانة عقيلة راتب
صورة روعة للفنانة عقيلة راتب
أحلى صورة للفنانة الجميلة عقيلة راتب
أحلى صورة للفنانة الجميلة عقيلة راتب

عقيلة راتب
عقيلة راتب
صورة للفنانة عقيلة راتب
صورة للفنانة عقيلة راتب
بوستر الفنانة المصرية عقيلة راتب
بوستر الفنانة المصرية عقيلة راتب

اترك تعليقًا