عبد الكريم القواسمي ديانته زوجته تقرير عنه

عبد الكريم القواسمي ديانته زوجته تقرير عنه و صور ومعلومات و مفاجآت عن حياته و تاريخه الفني و أعماله , بجانب بطاقته الشخصية و تاريخ ميلاده وعمره .

عبد الكريم القواسمي ديانته زوجته

الإسم : عبد الكريم القواسمي .
تاريخ ميلاد عبد الكريم القواسمي : عام 1945م
عمر عبد الكريم القواسمي : ما بين 74 و 75 عام .
محل ميلاد عبد الكريم القواسمي : الخليل – فلسطين .
جنسية عبد الكريم القواسمي : أردني الجنسية .
ديانة عبد الكريم القواسمي : مُسلم .
زوجة عبد الكريم القواسمي : لم يُصرح عبد الكريم عن هويتها.
مهنة عبد الكريم القواسمي :ممثل .
بداية مشوار عبد الكريم القواسمي الفني : عام 1970م عندما كان يبلغ 25 عام من عمره .

السيرة الذاتية و قصة حياة عبد الكريم القواسمي

الفنان عبد الكريم القواسمي مُمثل من الأردن ولد سنة 1945م في عمان و تخرج من جامعة بيروت ودرس الأدب العربي و حصل على شهادة البكالوريوس سنة 1969م ، بدأ العمل الفني بعد تخرجه في السبعينيات من خلال دوره في مسلسل ( دليلة و الزيبق ) سنة1976م .
يعتبر عبد الكريم من الممثلين المؤثرين في عالم الفن وذلك لحبه الشديد في الفن منذ صغره فبالرغم من ظهوره في أدوار صغيرة في البداية ولكنها أدوار محورية وجذب إنتباه المشاهدين له وأصبح له جمهور يقومون بدعمه ومتابعة كل أعماله و عبد الكريم يؤدي أدواره بإبداع و إحترافية.
يُعتبر نجمنا عبد الكريم من الكوادر القوية في الفن العربي وذلك عندما بدأت الدراما الأردنية فهو كان عنصر أساسي في هذه البداية القوية ومع عدد قليل من نجوم الفن الأردني وقدم أعمال ناجحة وذات هدف واضح ويُشكل إتجاهات أساسية في الحياة مثل نشر الحب والسلام والجمال والخير وكل ما له معني رائع , قام عبد الكريم بتعليم كل فنان جديد في عالم الفن الأردني أُصول الفن العربي وكيفية تقديم فن هادف والتمثيل بأداء مُميز وتقمص الدور ببراعة كما أنه فنان قدير وأدائه قوي يصل إلي الناس وله جمهور كبير جداً , يجذب عبد الكريم أنظار الجمهور له لطيبة قلبه وأناقته وكونه لطيف في التعامل ويحب الصراحة والوضوح .

رد عبد الكريم القواسمي على إنتقاد الفن الأردني

لكل فنان ناجح أو عمل فني مُميز يواجه عدد كبير من الإنتقادات وتم إنتقاد الفن الأردني لكونه لا يهتم بالقضية الفلسطينية وكان يجب أن يحتوي هذا الفن على كل ما يخص هذه القضية وذلك للقرب الجغرافي الشديد بين البلدين , هنا صرح نجمنا عبد الكريم على عدم وجود شئ يُسمى الدراما الأردنية بل تسمى الدراما العربية مهما إختلفت الدول العربية بل أي دولة عربية سواء الأردن أو المغرب أو مصر أو غيرهم من الدول التي تنتمي إلي أصل عربي يقدمون عمل فني عربي وليس بإسم الدولة كما إننا إذا إنتقلنا إلي الكثير من الدول العربية نجد أن إهتمامها بتقديم دراما توجه المشاهدين إلى القضية الفلسطينية أو ما يدور في فلسطين نجد القليل ممن يفعل ذلك وهناك محطات فضائية تشعر بالخجل الشديد لكونها لا تستطيع طرح هذه القضية لأسباب مختلفة منها عدم إمتلاك حرية العرض وتحكم رأس المال كما صرح أن القنوات الفضائية في الوقت الحالي تنشر الفساد والسلوكيات السيئة والسلبية مثل تركيا أما بالنسبة للأعمال الفنية ذات سلوكيات إيجابية يتم مُهاجمتها ومُحاربتها .

تصريحات عبد الكريم القواسمي

صرح نجمنا عبد الكريم عن قوة الفن الأردني في عرض قضايا العرب والقضية الفلسطينية التي دامت لوقت طويل كما أن الدراما الأردنية كانت علي إستعداد تام لتخطي الدراما المصرية وتصبح أفضل منها ولكن ذلك لم يحدث بسبب عدم إستمرار الدراما الأردنية في مسيرتها إلى النهاية بل ضعفت وتراجعت مرة أخرى.
أما بالنسبة لرأي عبد الكريم في المشاركة الفنية بين الدول العربية فهو رأي إيجابي ويدعم هذه الفكرة كثيراً عن طريق تقديم فن أردني من تمثيل وتأليف و إخراج مع رأس مال سعودي أو قطري كما صرح عن مشاركته في العديد من الأعمال الفنية المشتركة مع مصر والمغرب وسوريا ولبنان و دول الخليج العربي وأشاد بهذه التجربة ومن الخبرات التي حصل عليها من خلالها .
تحدث نجمنا عبد الكريم عن الدراما التاريخية وأنها يجب أن تحاكي الواقع الذي مضى ويحمل معه الكثير من الذكريات والمعلومات الهامة للغاية وينتفع بها الناس بعدما إتجه الشباب إلى الفساد يجب تقديم لهم عمل فني هادف يعرض التاريخ الإسلام ويوجه هؤلاء الشباب إلى الطريق الصحيح , صرح عبد الكريم عن الطريقة التي يجب إتباعها من أجل تقديم عمل تاريخي ناجح والذي يبدأ من أن العمل يصل إلى المُشاهد عن طريق عرضه بطريقة دقيقة وحساسة وعدم نسيان أي جانب من الجوانب الأساسية للواقع التاريخي الذي حدث في الماضي كما يتركز أيضاً نجاح العمل على الشخصية التي ستقوم بتقديم أدوارها يجب أن يكون الدور متوافق مع الممثل ويجب أن يكون الممثل جاد في عمله لنشر الإيجابيات ومنع الأفكار السلبية.
وبتوجيه حديثه إلى تراجع الدراما البدوية الأردنية بسبب الترابط الشديد بينهم كما أن لحرب الخليج دور في هذا التراجع لمنع الأسواق في ذلك الوقت فلم يستطيعوا عرض أعمالهم الفنية بسبب منع التعامل مع الأردن كما أن لكل شخص رأيه الخاص في العمل الفني فبعض المشاهدين يميلون إلى الفن التاريخي والبعض الأخر إلى البدوي وغيرها حيث تختلف الأراء باختلاف الظروف والميول الشخصية والتقدم في العمر والزمن .

وصف عبد الكريم القاسمي للفن الأردني

وصف عبد الكريم في لقاء ما الدراما الأردنية بكونها “هرم مقلوب” هنا صرح بأن هذه التسمية نابعة من الأساس التي تم بناء الفن الأردني عليها وهي القاعدة , قاعدة الهرم ثابتة لا يؤثر فيها زمن أو عوامل بيئية مختلفة أما الهرم المقلوب فهذا يعني إضطراب وتذبذب الفن الأردني على الرغم من أن عبد الكريم والقليل معه هم من كونوا فن قوي في البداية ولكن تدهور علي مر الزمان وتحدث نجمنا عن أن السبب في تراجع الفن الأردني هو العنصر البشري ممن يقدمون الفن من الفنانين على الرغم من التقدم التكنولوجي في الأوان الأخيرة وتزويد الفن بكل ما يلزمه من معدات تصوير وإنتاج ومنتاج وغيرها من المعدات وهنا عاد عبد الكريم بالزمن إلي الخلف عندما كان يقدم أعماله الفنية بمشهد واحد في اليوم حيث أصبح المنتاج لا يقوم بتعديل الكلمات فقط بل أيضاً الحروف ومع كل هذا التقدم لا زال الفن الأردني في تراجع بسبب قدرات الفنانين الغير مُميزة وأدئهم الضعيف والتي يجب دعمها بقوة سواء من داخل الأردن أو خارجها لأن الممثلين في الأردن يملكون الموهبة ولكن يحتاجون من يُخرج طاقتهم إلي النور .

أعمال أفلام و مسلسلات الفنان عبد الكريم القواسمي

راعي الصيت –سلطانة – المرابطون و الأندلس – قمر بني هاشم – الحجاج – القسمة و النصيب – آخر أيام اليمامة – دليلة و الزيبق – زمن ماجد – مغامرات زعتر و عنتر – راعي الأولى – طاش ما طاش – توق – الصقر – الغريب – القضوة – هبوب الريح .

البوم صور عبد الكريم القواسمي

 

عبد الكريم القواسمي
عبد الكريم القواسمي
صورة للفنان عبد الكريم القواسمي
صورة للفنان عبد الكريم القواسمي
الفنان عبد الكريم القواسمي
الفنان عبد الكريم القواسمي
الممثل عبد الكريم القواسمي
الممثل عبد الكريم القواسمي
أجمل صورة لعبد الكريم القواسمي
أجمل صورة لعبد الكريم القواسمي
أجدد صورة لعبد الكريم القواسمي
أجدد صورة لعبد الكريم القواسمي

اترك تعليقا